كتابي الثاني: (فَيء) أسماء بنت حسين .

بسم الله الرحمن الرحيم هذا كتابي الثاني أتقدَم به إليكم على خجل و ارتباك، قلتُ عنه كتابًا لأني لا أستسيغ اسم الرواية لمحتواه، فهو بمجموعهِ رسالة طويلة جدًا، و لكنها قصة كذلك، و بسبب هذا التضارب سأترك اسمها معلَقًا على لفظ كتاب و حسب، فالقصة بحاجة إلى حبكة و الرواية بحاجة إلى تقنيات دقيقة و…

شغب🤖

صباح الخير. من هنا، شرفتنا التي افتقدها غربان المنطقة حيث سوَرناها بشبك حديد لمنعها بعد فشل فزاعة صنعناها منزليًا لإخافتهم، الهواء عليل، السماء مغيمة قليلًا، والقمر الذي يوشك على الاكتمال يختبئ تحتها ثم يظهر، أصوات المكيفات رتيبة، الحركة هادئة نسبيًا بخلاف كل يوم في هذا الوقت عندما تكون الكهرباء مقطوعة فيخرج الأطفال للعب في الحارة…

مثل الرياح الطيبة 🌬

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هذا عَودٌ إلى زاويتي الصغيرة بعد أطول غيبة _تقريبًا_ عنها منذ افتتحتها، رمضان يهبُ على أروحنا بنسائمه الهفهافة، يجعل قلوبنا مرتعًا للدفء، للقرب من الجميع، والأنس في أبسط الأشياء، مثل الرياح الطيبة، على نفعها وجمالها إلا أنها عجولة، يُقال دائمًا: كنا نقول له “أهلًا” والآن نهتف “مهلًا”. يبدو مفاجئًا هذه…

ختام حمية مارس 29-31: رسائل لنا قبل الآخرين📬

انتهى مارس، نحن في أبريل، انتهت حميتي بنتائج طيبة، لا ليست هائلة أبدًا، كنتُ أتوقع هذا وكما بدأت الشهر بالفكرة مفاجأة فكذلك انتهى الشهر وفاجأني بعض الشيء، نهايته كانت مزدحمة، حتى اللحظة لا أستطيع الكتابة بهدوء، لولو الصغيرة كلما رأتني منشغلة عنها بالكتابة تجيء لتحكي لي ما أستجلبه منها كل يوم ولا تحكي لي إياه،…

حمية مارس 22-28: [إنما العيش اختلاس]

عنوان التدوينة مقتبس من مدونة الصديقة الجميلة رهف، صدقتِ. بسم الله الرحمن الرحيم، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. صباح الخير على كل العالم، صباح الخير للحالمين بلا حد، لليائسين بلا أرض، للواجمين، ولأصحاب القلوب الواجفة بانتظار شيء ما، صبحكم الله بالخير والعافية، فلنختلس من بين كل الساعات ثوان نصغي بها إلى الأصوات الطبيعية حولنا، الاعتيادية…

كان يا ما كان

كانت في الخمسين من عمرها، ثلاثة أثلاث عمرها مسخرة للبحث في قضية واحدة وهي باختصار الكذب، وهذه المدة مقسومة إلى نصفين الأول دراسة الكذبات والكذابين، و الثاني جمع معلومات وقصص وحوادث الكذب، وبعد كل هذا لم تصل إلى الإجابة التي تبحث عنها، صحيح أنها لا تعرفها ولا يصح أن يبحث المرء عن شيء لا يعرفه،…

فصول🎞

آخر الليل كأي ليلة يستشعر فيها ضياء من الشرفة المقابلة، أطل من النافذة واستنشق الهواء المعتق بنسيم البحر وعبق الترب وبقايا بخور الظهيرة في الحارة، تأمل بهدوء منتظرًا تبين الصورة من خلف الشباك المزخرف، الغريب هذه المرة أن لا وجود لصوت لوحة المفاتيح ككل مرة، كانت كاتبة، ذلك كل ما يعرفه عنها، وهو الشيء الذي…

حمية مارس 19-20: قانون رأسي.

أطوي بساطي، أصب كوبًا من الماء، أجلس على الكرسي، يجب أن أقول شيئًا عن هذا الذي يجول برأسي، ويحتفل في ناصيتي، إن ظننته صداعًا فهو والحمد لله ليس كذلك، شيء بين الفتور، عدم الرغبة في أي شيء تقريبًا، هروب من شيء ليس محدد، شكوتُ لأمي هذا الشيء الغريب بأسلوبي الأعجب: قانون يا أمي، يحتل مما…

نافذة إلى العالم🌏

صباح الخير من نافذة مدونتي الصغيرة و المحشوة بجل ما يمكنني من ذكريات، صباح الخير على جميع المارة هنا، للوجوه العبوسة منها تسليمة صغيرة و همسة: فكر فحسب أن العبوس يضيف المزيد و المزيد من التجاعيد الحزينة في حين أن الضحك و الابتسامة يكسب وجهك ملامح بشوشة حتى في أحلك اللحظات، أما بالنسبة للوجوه الباسمة…

حمية مارس 16-18: زكية الذكية🤓

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته من شرفتنا المظلمة إلا من ضوء شاشة الجهاز و كشافات السيارات المارة، أكتب بعد نصف ساعة من الرياضة القاسية بعض الشيء اليوم الموزعة بين تمارين الكارديو و المقاومة و المرونة و قليل من تمارين التوازن و الإطالة، بالرغم من أنني مشيت مسافة طويلة نسبيًا مع أختي بعد أن…

لننفصل. اهـ

إن كنت من بلد ذاقت نكهة الخريف العربي اللاذعة فلا بد أن ذكر “الكهرباء” يثير بعض الشجون في داخلك، أو على الأقل ستشعر بأن الأمر يعنيك، فإما تدخل هنا محرورًا أو متململًا، أو ربما لا تدخل مطلقًا باعتبار أنه موال مكرر؛ و على أية حال فهذا مفهوم منك يا صديقي، و سأوفر تذكيرك بأن الإنسان…