الصبر السقطري

بيتنا لا يخلو من هذه الحبيبات الصغيرة، أشكالها غير مغرية، وطعمها ورائحتها لاذعة جدًا ومرة، وتخترق ألف حاجز عبر مثلث الحواس الأنف والأذن والحنجرة! نسميه “صَبَر” أو بكسر الباء أحيانًا هكذا فقط والقلة يسميه “الصبرة المرة”، ولا نعرف عنه إلا أنه دواء لكل شيء تقريبًا، من التجميل إلى العلاج.

_ أمي، أعاني من صنفور _بفتح الصاد والنون الساكنة، وهي كلمة عدنية تعني حبة شباب أو بثور_ يؤلمني!

_ اشربي صَبَر..

الإمساك، الالتهاب، البشرة المنهكة، الجروح، البثور: اشربي صَبَر.

يأتي أحجار قاسية وتخرج عصارة قليلة شديدة الالتصاق، تطحنه أمي حتى يصبح بودرة، ثم تعجنه مع تمر منزوع النوى وتجعله دوائر صغيرة موضوعة في الثلاجة، يستخدمها الجميع عبر شربها مع الماء، والمفعول لا يتأخر أبدًا. الشروط: يُمنع الاكثار منه لأنه يؤذي المعدة لحرقته، ترقب الأمعاء اللينة بحرص خلال الساعات القادمة.

هذه الطريقة المذكورة في الأعلى مستخدمة في منزلنا ولا أعتقد أنها منتشرة عند البقية، أمي ابتكرتها على سبيل تسهيل شربها والترغيب بها كدواء. البقية يتناولونه صافيًا مع الماء أو مع تمرة منفصلة والطرق كثيرة وغير منحصرة.

بالأمس حين ذكرته في التدوينة تساءلتُ لم لا أكتب عنه، أو بالأحرى لم لا أبحث عنه أكثر وأعرف عنه، وما ذكرني بها بالأمس هو أن أمي قالت: فرك أبوك الصبر في فمه فإذا هو يأتي لي بوجه نظر وأسنان لامعة!. وهذا ما توصلتُ إليه، بصعوبة لأني لم أملك حتى الكلمة الثانية من اسمه والتي توضح موطنه كنبات. الصبر السقطري؛ بفتح الصاد والباء، وهو خلاصة نبات الصبار، وبهذه المناسبة يقال أن الاسم العلمي aloe perryi مشتق من اللغة العربية حيث كان العرب يسمون نبات الصبار “الوفيرة” لوفرتها ولفوائدها الموفورة، ومنسوب إلى سقطرى الجزيرة الجنوبية لأن أجود أنواعه ينبت هناك، ويصدر إلى كثير من الدول، وفي الماضي كانت هذه الخلاصة النباتية مرتفعة القيمة، وقيل أن الأسكندر الأكبر قام بغزو جزيرة سقطرى ليستولي على هذا النبات لما له من فوائد عظيمة لا تقدر بثمن من ضمنا أنه كان يضمد به جروح المحاربين.

أول ما تفاجأتُ به أنه مهدد بالانقراض كنبات، ثم هو من الطب النبوي: روى أبو داود في كتاب المراسيل من حديث قيس بن راقع القيسي رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «ماذا في الأمرَّين من الشفاء؟ الصبر والثُفَّاء»

وفي السنة لأبي داود من حديث أم سلمة قالت: «دخل عليّ رسول الله صلى الله عليه وسلم حين توفي أبو سلمة- وقد جعلت عليّ صبراً، فقال: ماذا يا أم سلمة؟ فقلت: إنما هو صبر يا رسول الله ليس فيه طيب، قال: إنه يشب الوجه، فلا تجعليه إلا بالليل، ونهى عنه بالنهار». (يشب الوجه : أي يلونه ويحسنه)
وحدث عثمان رضي الله عنه، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في الرجل إذا اشتكى عينيه وهو محرم ضمدهما بالصبر”. رواه مسلم في كتاب الحج.

وحقًا قال النبي عليه الصلاة والسلام، فالكثير من النساء عندنا يكتحلن بالصبر أو يضعنه في خلطات البشرة مما يعطيهن نظارة وبياض، وعزا العلماء هذا إلى أن الصبر يحبس الماء في الجلد فيرطبه وينعمه كما قال عليه الصلاة والسلام.

كمنتج

وهو ينمو في المناطق الصخرية ويتحمل العطش مثل معظم أنواع الصبار، ويتميز باختلاف لون العصارة عن باقي أنواع الصبار، حيث تميل إلى اللون الأحمر الداكن وتجفُّ سريعاً إذا لامست الهواء.

المصادر للاستزادة:

الصبار وخلاصته الصبر

صبر سقطري، ويكيبيديا

طرق لاستخدام الصبر السقطري

الإعلان

12 فكرة على ”الصبر السقطري

  1. أمي توصي به دائما وتقول: يقولوا الصبر ينفع لكذا. ورغم أني لم أجربه لكن المعلومات التي ذكرتها أثارت فضولي ورغبتي في تجربته. غدا سأزور والدتي وأطلب منها بعضا منه للتجربة. 😁

    Liked by 1 person

  2. جربيها بالطريقة التي ذكرتها أو بطريقة أسهل من مجرد أخذه مباشرة مع ماء كي لا تعيشي يوم صعب مع اللذعة القوية وكذلك غطي أنفك جيدًا فرائحته خارقة إلى حد أنك تطعميها في فمك 😅👌

    إعجاب

  3. أول مرة أشاهد نبات الصبر أو اﻷلوة كان في رحلة جنوب جازان، (تقريباً عام 1988) لكن كان من نوع Aloe Vera المشهور، وكانت له ورود حمراء صغيرة، أخذت نبتتين وزرعتهما في البيت، لكن عندما رجعنا السودان تركتهما هناك.
    الصبر السوقطري هذا رأيته من قبل أثناء بحثي عن نبات الصبر، حيث أهتم بهذا النوع من الصبار و لدي في البيت ثلاث أنواع مختلفة منه، لكن السوقطري لم أشاهده عندنا في السودان.
    أذكر أني أضفت موضوع نبات الصبر في ويكيبيديا عام 2006 حيث لم يكن موجود في الموسوعة، واﻵن عندما بحثت عنه مجدداً وجدت أنه أضيفت له معلومات وتصنيفات ومراجع:
    https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B5%D8%A8%D8%B1_(%D9%86%D8%A8%D8%A7%D8%AA)

    Liked by 1 person

  4. إضافتك للنبات في ويكيبيديا كبداية أمر تشكر عليه حقًا، فهو شجاعة، أذكر قبل فترة أردتُ إضافة موضوع مهم على الموسوعة (أعتقد أنه كان عن جغرافيا عدن) وشعرتُ بتوتر فظيع، والآن الموضوع في خبر كان…

    أهل سقطرى يقولون أنه ينمو عندهم فقط! وهذا عجيب لأني أعتقد أنه لا بد على الأقل (إن كان موطنه الاصلي سقطرى فعلًا) أن أحدًا أخذ الشتلة وزرعها خارج سقطرى من مختلف أنحاء العالم… وبهذه المناسبة أهل سقطرى حريصين على عدم بيع الشتلات خارج الجزيرة فهم يعتبرونها تعبر عنهم وورقتهم الرابحة، هذا ما قاله العم في فيديو صوره يوتيوبر من الشمال: https://www.youtube.com/watch?v=l3AuSzDzsbI

    الصبار مفيد جدًا، أذكر أن أختي استخدمت عصارته اللزجة لفترة عبر شتلة كانت لدينا وماتت للأسف مهما حاولتُ انعاشها، واختفت الفراغات في شعرها تقريبًا. شاهدتُ البعض يشربه كعصير مع خضار أخرى ويعتبرونها من المشروبات الصحية. استخدامات الصبار كثيرة أشهرها للتخسيس والشعر والنتائج بحق مُشاهدة.

    Liked by 1 person

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s